تقارير: المغرب يسعى لاستضافة نهائي كأس العالم 2030
1 min read

تقارير: المغرب يسعى لاستضافة نهائي كأس العالم 2030

قال فوز لقجع، رئيس الاتحاد المغربي لكرة القدم، إن بلاده تسعى لاستضافة نهائي كاس العالم 2030.
ونقلت بي إن سبورتس عن تصريحات لقجع لإذاعة مارس المحلية في بلاده، أنهم سيعملون على بناء ملعبًا ضخمًا بالدار البيضاء يتسع إلى 93 ألف مشجع.
وأعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا، مساء يوم الأربعاء الماضي، عن منح المغرب حق استضافة بطولة كأس العالم 2030 والتي ستقام في 6 دول مختلفة في 3 قارات.
وأوضح البيان الرسمي للاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، أنه تمت الموافقة على منح المغرب حق استضافة مونديال 2030 سيجمع بين الست دول وهم المغرب، البرتغال، إسبانيا، على أن تقام 3 مباريات فقط في هذه البطولة في 3 دول وهم الأرجنتين وأوروجواي وباراجواي.
وقال الاتحاد الدولي لكرة القدم في بيان رسمي، اليوم الأربعاء: “بعد مشاورات مكثفة مع كافة الاتحادات القارية ونظراً لأهمية الاحتفال بالذكرى المئوية لكأس العالم “فيفا”، اتخذ مجلس فيفا قرارات رئيسية فيما يتعلق بتقديم العطاءات واستضافة النسخة المئوية لكأس العالم فيفا في عام 2030 خلال اجتماعه”.
وأضاف: “في عام 2030، ستجمع بطولة كأس العالم لكرة القدم ثلاث قارات وستة دول، مما يدعو العالم أجمع للانضمام إلى الاحتفال باللعبة الجميلة والمئوية وكأس العالم لكرة القدم نفسها”.
وتابع: “كما وافق مجلس فيفا بالإجماع على أن الترشيح الوحيد سيكون العرض المشترك للمغرب والبرتغال وإسبانيا، التي ستستضيف الحدث في عام 2030 وتتأهل تلقائياً من التخصيص الحالي للبطولة رهناً بإكمال عملية تقديم العطاءات الناجحة التي أجراها فيفا و قرار من كونغرس فيفا في عام 2024”.
ومن جهته قال جياني إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا: “في عالم منقسم، يتحد الفيفا وكرة القدم. “وافق مجلس فيفا، بالإجماع على الاحتفال بالذكرى المئوية لكأس العالم، التي أقيمت نسختها الأولى في الأوروغواي عام 1930، بالطريقة الأنسب”.
وأضاف: “نتيجة لذلك، سيتم الاحتفال في أمريكا الجنوبية وستنظم ثلاث دول في أمريكا الجنوبية، الأوروجواي والأرجنتين وباراجواي، مباراة واحدة لكل من كأس العالم 2030”.
وأكمل رئيس فيفا: “واتفق مجلس فيفا أيضًا بالإجماع على أن العرض الوحيد لاستضافة كأس العالم 2030 سيكون العرض المشترك للمغرب والبرتغال وإسبانيا”.
وأتم: “في عام 2030، سيكون لدينا بصمة عالمية فريدة من نوعها، ثلاث قارات – أفريقيا وأوروبا وأمريكا الجنوبية- ست دول – الأرجنتين والمغرب وباراجواي والبرتغال وإسبانيا وأوروجواي – ترحب بالعالم وتوحده”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *